• احرص على تناول الإفطار قبل الامتحان بساعة على الأقل, لأن الدم سيكون مشغولاً بعمليات هضم الطعام وليس بالتفكير فلا تشغله .
• يُفضّل أن تعرف موعد الاختبار عن طريق جدولك المطبوع الذي حصلت عليه من مدرستك, ولا تأخذ موعد الاختبار شفهياً عن طريق أحد زملائك تجنباً للوقوع في الخطأ, وحافظ على هذا الجدول حتى نهاية الاختبار .
• لا تتأخر عن موعد الاختبار ويجب أن تصل إليه في الوقت المحدد .
• لا تلتفت ولا تلق بالاً للآخرين, المثبطين للهمم والذين يشيعون الرعب ويبثونه فيك بأن بعض المواد صعبة ومعقدة, وأن النجاح فيها صعب, بل ومن المستحيل وهي ليست كذلك, وقد تكون من المواد الممتعة والشيقة والمثيرة .
• الاختبار يقوي الثقة بالنفس :
لا تخش الاختبار فهو عبارة عن أداة ومعيار يُقاس به تحصيلك العلمي خلال الفصل الدراسي, وقدراتك العلمية, فليكن الاختبار فرصتك لاستعراض قدراتك وتتويج الفصل الدراسي بالتفوق والنجاح والفخر بذلك, والخوف والرعب من الاختبار يكون بسبب عدم الاستعداد له سابقاً, والإهمال, وأيضاً من فوائد الاختبار العظيمة أنه يعلّم الاعتماد على النفس وتحمل المسئولية وتعزيز الثقة في النفس وتنميتها.
• مواصلة السهر وعدم النـوم :
لا تخدع نفسك وتواصل السهر حتى موعد الاختبار, وتفخر بذلك لأنك بذلك تكون قد استنفدت جميع طاقاتك الذهنية والجسمية التي أنت بحاجة إليها للتركيز بها في الاختبار لكي تقوم بحله بسهولة ويسر, والحرمان من النوم أثره مروّع ومدمّر فهو يفقدك التركيز في الاختبار والقدرة على استيعاب واسترجاع المعلومات, وتحليلها ودمجها, وكذلك الذي يواصل السهر فإنه ينتظر الاختبار بفارغ الصبر, ويعاني من التذمر والقلق والإحباط والإرباك, والألم النفسي وضعف الذاكرة حتى يؤديه كيفما اتفق. ولكي يعود إلى المنزل بلهفة شديدة وتعطش للنوم ليعوض نقصه من النوم, لقد جُعل الليل للنوم والراحة فقط .
• لا تراجع المادة قبل الاختبار في الصباح مع زملائك حتى لا يدخل الشك إليك في المعلومات التي تأكدت من صحتها من قبل وكنت واثقاً منها, وأيضاً لا تراجع المادة بعد الاختبار واستعد للاختبار الذي يليه .
• اقرأ التعليمات على ورقة الاختبار إن وجدت .
• ألق نظرة شاملة على ورقة الاختبار واقرأ الأسئلة بعناية وابدأ بحل السؤال الذي تعرفه .
• كيّف معلوماتك حسب أسئلة الاختبار واحرص على فهم السؤال والمطلوب من السؤال تماماً, حيث إن فهم السؤال هو نصف الإجابة إن لم يكن الإجابة كلها .
• احرص على كتابة أرقام أسئلة الاختبار بصورة صحيحة في ورقة الإجابة, وأن تكون الإجابة بخط واضح مع التنسيق والترتيب .
• أجب حسب السؤال لا تزد ولا تنقص ولا تستطرد بدون داع .
• حافظ على هدوئك أثناء الامتحان ولا تسمح للقلق والتوتر أن يتسللا إليك, وستجد المعلومات تتدفق بين يديك الواحدة تلو والأخرى .
• آفة العلـم :
تجنب كافة وسائل الغش في الاختبار وغير الاختبار وتذكر أن آفة العلم الغش والنسيان, ومن ترك لله شيئاً عوضه الله خيراً منه, وإذا تركت الغش سيعوضك الله قوة في الحفظ والفهم وشدة في الذاكرة وثمرة ذلك هو النجاح والتفوق والحصول على الدرجات المرتفعة, وهذا يعتبر من إصلاح النية في طلب العلم وهو أهم مطلب للحصول على العلم وحصول البركة فيه, والغش هو سبب رئيسي في إهدار طاقة العقل والوقت وفيه أيضاً تعطيل لملكاتك وقدراتك العقلية والفكرية التي وهبها الله لك وعدم استخدامها, والغش يسبب فقد الثقة في النفس .
• اجتيازك الاختبار بنجاح وسهولة بتوفيق الله يعتمد على ما بذلته من جهد ومذاكرة ودراسة واستعداد في الأيام الماضية.
• الاعتدال وعدم الوثوق الزائد في النفس يؤدى إلى اجتياز الاختبار بسهولة .
• لا تستعجل في حل المسائل وتحاول الخروج مبكراً .
• لا تنس حمل الآلة الحاسة, وتأكد من أنها تعمل وتعرف كيف تعمل وكذلك الأدوات الأخرى .
• استعن بالله وتوكل عليه وثق به ولا تعجز وخذ بالأسباب وادعه أن يكتب لك النجاح والتوفيق .
• أثناء الاختبارات وما قبلها يتعرض الطالب لشيء من التوتر والقلق والخوف والشد والضغط النفسي الخفيف, فهذا شيء طبيعي لأن هذا هو الذي يدفعنا للقيام بأعمالنا وإنجازها ويحثنا على المذاكرة .
• ابتهج وافرح لنجاح الآخرين وتفوقهم, بل خذ بأيديهم إلى التفوق والنجاح, واعلم أنه لم يبلغ المجد من في طبعه الحسد, وفائدة ذلك ستعود عليك والجزاء من جنس العمل .
• ابذل العلم لمن يطلبه منك ولا تكتمه, حيث إن السرية في العلم تعوق المرء في المساهمة في المزيد من التقدم العلمي. والتبادل الحر للمعلومات والأفكار يساعد أيضاً على سرعة التقدم العلمي .
وأخيراً تهانينا لك بالنجاح والتفوق .
حسين عودة