بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته





تسجيل الحضور في المنتديات بالتسبيح والتحميد والتكبير والصلاة على النبي وغيره



السؤال :


انتشر في العديد من المنتديات مواضيع تدعو الأعضاء إلى أن يسجل كل عضو حضوره بالتسبيح والتحميد والتكبير
وبعضها تدعو إلى أن يذكر كل عضو اسمًا من أسماء الله الحسنى
وبعضها تدعو إلى الدخول من أجل الصلاة والسلام على رسول الله - صلى الله عليه وسلم -


فما حكم الشرع في مثل هذه المواضيع؟



الجواب :


الحمد لله رب العالمين، والصلاة والسلام على أشرف الأنبياء والمرسلين، نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين، أما بعد:


فإنَّ العمل المذكور في السؤال، وهو جمع عدد معين من الصلوات على رسول الله -صلى الله عليه وسلم- من خلال الدخول على مواقع معينة على الإنترنت أمرٌ حادث
لم يفعله النبي -صلى الله عليه وسلم- ولا أحدٌ من أهل القرون المفضلة من الصحابة والتابعين، الذين كانوا في غاية الحرص على الخير والعبادة.



ولم يُنقل عن النبي -صلى الله عليه وسلم- أنه عقد هذه الحِلَق أو أمر الناس بإقامتها، كما لم يُنقل عن أحد من أصحابه أنهم أقاموا الحِلَق أو أمروا بإقامتها من أجل هذا العمل مع أنهم كانوا أشد الناس حباً له وطاعةً لأمره واجتناباً لنهيه.


وعلى كل حالٍ فإن اجتماع هؤلاء في بعض مواقع الإنترنت من أجل الصلاة على النبي -صلى الله عليه وسلم- أمر مبتدع ليس له أصل في الدين، سواء أكان من قبيل الذكر الجماعي إذا كانوا يجتمعون في وقت واحد، أم لم يكن كذلك بأن كانوا يجتمعون في أوقات متفرقة.


ومن زعم أن هذا النوع من الذكر شرعي فيقال له: إن النبي -صلى الله عليه وسلم- إما أن يكون عالماً بأنه من الشرع وكتمه عن الناس، وإما أن يكون جاهلاً به وعلمه هؤلاء الذين يقيمونه اليوم.


وكلا الأمرين باطلٌ قطعاً؛ لأن النبي -صلى الله عليه وسلم- بلَّغ كلَّ ما أمر به ولم يكتم من ذلك شيئاً، كما أنه أعلم الناس بالله وبشرعه.


وبهذا يتضح أن هذا العمل ليس من الشرع، وهو من الأمور المحدثات التي حذر منها النبي صلى الله عليه وسلم في قوله: "إياكم ومحدثات الأمور، فإن كل محدثة بدعة". أخرجه أبو داود (4607) والنسائي (1578).


وقد تكلم كثيرٌ من أهل العلم عن حكم الذكر، وبينوا المشروع منه والممنوع منه، ومن ذلك ما أشار إليه الأخ السائل من فتاوى الشيخ عبد العزيز بن باز، والشيخ محمد بن عثيمين -رحمهما الله تعالى-.


والله الموفق، وصلى الله وسلم على نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين.


الشيخ أحمد بن عبدالرحمن الرشيد .


http://islamport.com/w/ftw/Web/3353/6418.htm









سجل حضورك اليومي بالصلاة على النبي



السؤال :



السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


الأخ الكريم والشيخ الفاضل / عبد الرحمن السحيم


أرجو أن تخبرني ما حكم مثل هذه المشاركة التي انتشرت في المنتديات وهو موضوع بعنوان
( سجل حضورك بالصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم )
ومنهم من يقول أنها بدعه ، أرجو إفادتي وجزاك الله خيراً



الجواب :


وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته


هذا من البدع الْمُحدَثَة


نعم .. لو تم التذكير به في يوم أو في مناسبته كيوم الجمعة الذي جاء الحث على إكثار الصلاة فيه على النبي صلى الله عليه وسلم فلا بأس


أما أن يكون بشكل يومي ، وسجِّل حضورك


فهذا لا شك أنه من البدع


والله أعلم


الشيخ عبد الرحمن السحيم .


http://www.almeshkat.net/vb/showthre...threadid=31920









ماحكم الصلاة على رسول الله في المنتديات بصيغة( عطر دخولك بالصلاة على النبي الكريم)



السؤال :


أنا عضوة قديمة في هذا المنتدى المبارك
لكن حالت ظروف دون تواصلي مع صفحاته
ماحكم الصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم في المنتديات بصيغة


( عطر دخولك بالصلاة على النبي الكريم)
أو( أذكر كفارة المجلس قبل أن تخرج)


أفتوني في أمري
اليست كالتذكير بالصلاة على الرسول؟
ما الفرق بينها و بين ما يعلق على أبواب المساجد لدعاء دخول المسجد
و عند المواضئ للتذكير بدعاء الوضوء
و عند الدخول أو الخروح من المنزل
أو ما يعلق على ابواب المحلات و يقول حين يفتح الباب(أذكر الله يذكرك, و وحد الله)
و عند دفن الميت(أدعوا لميتكم فأنه الآن يُسأل)
و حين نذكر بعضنا عندما نقوم من مجلس بأن نقول, أذكروا دعاء المجلس


اليست كلها من التذكير؟
إذا لماذا الموجوده في المنتديات حرام و الثانيات حلال
خاصة أن الذي في المنتديات ليس فيه ذكر جماعي, كل واحد يأتي يقولها لوحده




أرجو منكم الإجابة فوالله أنه أمر يشغل بالي
و أتمنى بأن لا تتجاهلونني فانتم أقرب من لي


الشكر لله ثم لكم




الجواب :


أعانك الله .


الجواب في سؤالك – حفظك الله – !
كيف ؟
ما ذُكِر في السؤال مِن أمور مشروعة لا يُسيغ أن يُلْحَق بها أمورا ليست مشروعة .
فإنّ إلْحَاق الأمور غير المشروعة بالأمور المشروعة وتشبيهها بها هو مِن البِدَع .
لأن تعريف البِدعة : – كما يقول الإمام الشاطبي – مُضَاهاة الطريقة الشرعية . أي : مُشَابَهَة الطريقة الشرعية .
وهذا التعريف مُنْطَبِق على ما ها هنا مِن تسجيل الحضور بالصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم ، أو بالاستغفار ، أو بِغيره من الأذكار التي لم يَأتِ في السنة التقييد بها ، ولا التوقيت بِذكرها .
بينما دعاء دخول المسجد مشروع ، وثابت في السنة ، ومثله التسمية على الوضوء ، وكذلك دخول الْمَنْزِل والْخُروج منه ، والدعاء للميت ؛ كل هذه جاءت بها الأحاديث .
أما دخول المنتديات أو الخروج منها وتقييد ذلك بالأذكار لم تأتِ به السنة .


وليس كل أمْر مشروع تُشْرَع آحاده .
فمثلا : الصلاة مشروعة ، وليست كل صلاة تكون مشروعة !
فهناك صلوات حَكَم العلماء عليها بأنها صلوات مُبتَدَعة .
ولا يجوز إحداث صلوات غير ما جاءت به الشريعة .


فإن فَعَل ذلك أحد ، فقد أساء الأدب مع رسول الله صلى الله عليه وسلم .


قال الإمام مالك رحمه الله : من ابتدع في الدين بدعة فرآها حسنة فقد اتـَّـهَم أبا القاسم صلى الله عليه وسلم ، فإن الله يقول : (الْيَوْمَ أَكْمَلْتُ لَكُمْ دِينَكُمْ وَأَتْمَمْتُ عَلَيْكُمْ نِعْمَتِي) فما لم يكن يومئذ دينا فلا يكون اليوم دينا .


ثم إن مَن قَاسَ ما لم يُشرَع على ما شُرِع ، وقاس ما لم يَرِد على ما وَرَد ؛ فقد أخطأ في القياس ؛ لأن القياس لا مَدْخَل له هنا .. إذ القياس لا يدخل في العبادات .


قال الإمام القرطبي في تفسيره : : الأصول لا يُرَدّ بعضها إلى بعض قياسا ، وهذا ما لا خلاف فيه بين علماء الأمة ، وإنما تُرَدّ الفروع قياسا على الأصول .


والله أعلم .


الشيخ عبد الرحمن السحيم .




http://www.almeshkat.net/vb/showthread.php?t=60135










والله تعالى أعلم
وفقنا الله جميعاً ، وسدد خطانا ، وثبتنا على طاعته .